شمرا – محرك البحث السوري

في البداية, اود التنويه إلى أن المقال هذا كُتب بمنتهى الموضوعية, ولا يملك أي غاية تسويقية.
كثر الحديث عن محرك بحث شمرا, ولا أعتقد أنه يوجد أي سوري مهتم بمجال التقنية ولم يسمع به سابقاً, فهل قمت بتجريبه عزيزي القارئ؟
في البداية, قد يبدو القيام بانشاء محرك بحث جديد عملاً لامغزى منه, أو كما يقال “إعادة اختراع العجلة”. قبل التسرع بإطلاق الاحكام, أود أن ألفت نطرك إلى بعض أهم ميزاته:

1- خصوصية المستخدمين:



تعتبر هذه النقطة من أهم ميزات محرك شمرا. تحدثت سابقاً عن كيفية قيام محركات البحث بالتجسس على المستخدمين وكيفية حماية بياناتهم من السرقة [1] [2] [3], بالتالي ليس غريباً أن أبدأ بالحديث عن حماية بيانات المستخدمين وأن أعتبرها أبرز إيجابيات استخدام “شمرا”.
صرح مطورو “شمرا” أن محرك البحث هذا يراعي خصوصية المستخدمين, فهو لايقوم بتخزين بياناتهم الشخصية وربطها مع عمليات بحثهم, كذلك لا يتتبع “شمرا” مستخدميه على الإطلاق [4] .
من الجدير بالذكر أن شمرا تمتلك مخدمات خاصة بها وواقعة ضمن الاراضي السورية, مايلغي احتمال إساءة استخدام قواعد البيانات من قبل جهات خارجية [5] .

2- محرك بحث سوري:


كما أشرت سابقاً, يمكن لشركات محركات البحث التجسس على المستخدمين, لذلك تعتبر الدول المتقدمة موضوع محرك البحث موضوعاً حساساً. هنالك الكثير من الجدل حول قيام محركات البحث بتسجيل كل مايتعلق بالمستخدمين وبعمليات بحثهم, لذلك تسعى الدول المتقدمة إلى استخدام محركات بحث خاصة بها.. على سبيل المثال, تمتلك روسيا محرك البحث Yandex, الصين Sogou و Baidu, ايران Yooz, كوريا الجنوبية Naver, والقائمة تطول. من اللافت للنظر أنه يمكن أيضاً التحكم بالجمهور عبر التحكم بنتائج البحث, ففي عام 2017 , تم تغريم غوغل [6] من قبل الاتحاد الاوروبي ضريبة مقدارها 2.7 ترليون دولار نتيجة للتلاعب بنتائج البحث. يعتبر هذا الموضوع قمة في الخطورة, خصوصا في وضع سورية الحالي وماتشهده البلاد, فمثلا عند القيام بالبحث عن أمور تتعلق بسورية, يمكن وضع نتائج تشوه الواقع السوري في المقدمة, وبذلك يتم التلاعب بعقول المستخدمين, لذلك من الضروري وجود محرك بحث سوري مستقل منعاً لتشويه الحقائق, وكذلك لحماية بيانات المستخدمين السوريين.

3- التركيز على النتائج المتصلة بالمجتمع السوري
هل حاولت سابقاً البحث عن شخصية سورية ووجدت نتائج متعلقة بشخصية أخرى تنتمي لدولة عربية أخرى؟ يركز “شمرا” على إظهار النتائج المتعلقة بالجمهورية العربية السورية في المقدمة, ما يسهل عمليات البحث ويوفر الكثير من الوقت, فعلى الأرجح أنك -عزيزي القارئ- عندما تبحث عن وزارة التعليم العالي, فأنت لاتقصد وزارة التعليم العالي المصرية, وكذلك الأمر حين البحث عن مناسبات معينة أو معارض أو غير ذلك, فأنت لاتريد البحث مطولاً للوصول إلى النتائج المحلية. “شمرا” لايلغي النتائج الأخرى على الإطلاق, فهي لاتزال متاحة, ولكن بكل تأكيد ستكون الأولولوية لما يرتبط بسورية وذلك لتسهيل وتسريع الوصول إلى النتائج التي من المرجح أن المستخدم يبحث عنها.

4- تفعيل دور الشباب السوري:
بالنسبة لهذه النقطة, لا أتكلم من منطق مبرمج, بل من منطق مواطن سوري. وجود شركات مثل شمرا يعزز الواقع المعلوماتي ضمن سورية, وحقيقة أن معظم العاملين في “شمرا” من الفئة الشابة, يحفز الشباب السوري إلى المزيد من الابداع في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ويخلق فرص عمل جديدة.

5- محرك بحث متكامل
شهد “شمرا” منذ إطلاقه عام 2015 إلى الآن تغييرات جذرية في بنيته والخدمات التي يقدمها وطريقة تقديمها, فبالإضافة إلى خدمة البحث, يقدم شمرا في صفحته الرئيسية العديد من الخدمات كأسعار صرف العملات مقارنة بالليرة السورية, خدمة الترجمة, الاعلان عن الوظائف, الأخبار, الأماكن وغيرها, وهو في حالة تطور مستمرة سواء على الخدمات التي يقدمها أو على أدائه.

6- السماح بالمحارف الخاصة
في بعض الاحيان يحتاج المستخدمون وخصوصاً العاملون في مجال البرمجة إلى البحث عن بعض المحارف التي لا يتيح غوغل البحث عنها (مثلاً | أو ^), ولهذا يلجأ المستخدمون إلى محركات بحث بديلة مثل Symbolhound. يتيح شمرا البحث عن هذه المحارف, أي أنك لن تضطر إلى استخدام محرك بديل عند مواجهتك لمشكلة من هذا النوع.

7- إمكانية عرض بعض المعلومات المهمة للمستخدم دون الضغط على الروابط
فمثلا عند كتابة “سعر الدولار اليوم” تظهر الة حاسبة للتحويل وفق سعر الصرف الحالي. للأسف هذه الميزة لاتلبي حاجة المستخدم بشكل كامل, فبمجرد استبدال كلمة دولار بعملة معينة مثلاً “روبل”, ستختفي هذه الميزة. تقدم محركات البحث الشهيرة هذه الميزة على نطاق أوسع بكثير, مثلا البحث عن درجة الحرارة في مدينة معينة او التحويل بين الواحدات وغير ذلك.

من الجدير بالذكر أن موقع شمرا بني وفق الاطار Sympohny, وهذا ما أعده خياراً جيداً للمطورين, فبالإضافة إلى كونه يعتمد نموذج MVC, يستخدم هذا الإطار لغة PHP وقواعد بيانات MYSQL, مايجعل التعامل أسهل بكثير مع الاستضافة كتكلفة (زمنية ومالية). يقدم إطار العمل هذا طرق لأتمتة الاختبار عبر محاكاة طلبات HTTP والتحقق من الخرج اللازم مايوفر الكثير من الجهد والوقت للمطورين.

بعض الملاحظات جول موقع شمرا
الغاية من هذا القسم ليس النقد الهدام, بل الاضاءة على بعض النقاط التي أعتقد أنها بحاجة إلى إعادة النظر إليها.

1-البحث لا يقترح تصحيحات عند قيام المستخدم بارتكاب الأخطاء

فمثلاً البحث عن “أقدمعاصمة في التاريخ” يعطي نتائج مختلفة تماما عن كتابتها بشكلها الصحيح “أقدم عاصمة في التاريخ”. تتفاقم المشكلة في حال أخطأ المستخدم بعدة احرف عند الادخال. توفر محركات البحث الشهيرة ميزة اقتراح التصحيح, حتى وإن أخطأ المستخدم وقام بكتابة استعلام البحث باستخدام لغة أخرى عن طريق الخطأ. أكثر مايهم المستخدم هو الحصول على نتائج بحث بسرعة, عوضا عن كتابة نص الاستعلام والتدقيق في حال وجود خطأ نحوي او املائي.

2- البحث المتقدم
للأسف لايدعم شمرا البحث المتقدم, وهي خاصية تدعمها محركات البحث الشهيرة, فمثلاً عند وضع سلسلة محرفية بين اشارتي تنصيص يجب أن يتم البحث عن هذا النص بحرفيته, وكذلك الأمر وضع اشارة – أمام كلمة مفتاحية يعني استبعاد النتائج التي تحوي هذه الكلمة. بالتالي, البحث عن: “محرك بحث” -غوغل, يعني عرض النتائج التي تحوي شبه جملة محرك بحث ولاتحوي كلمة غوغل.

Google
إنها غوغل مجدداً! يستخدم “شمرا” [7] Google API والتي تحتاج الولوج إلى سيرفرات غوغل. في الواقع لايمكن أن أقول أنها سلبية بحد ذاتها, لذلك لم أدرج رقماً لهذا البند. من الجدير بالذكر أن محركات البحث التي تهتم بخصوصية المستخدم مثل duckduckgo [8]  لاتستخدم Google API.

خلاصة القول
يعتبر “شمرا” محرك بحث منافس ذو مزايا جديدة ومبني وفق خبرات سورية, وبكل تأكيد يستحق منك التجربة!
رابط شمرا

Facebook
Google+
http://www.olab-tech.com/2018/08/%D8%B4%D9%85%D8%B1%D8%A7-%D9%85%D8%AD%D8%B1%D9%83-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%AB-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A">
Twitter
LinkedIn

10 thoughts on “شمرا – محرك البحث السوري

  1. cbd says:

    Usually I do not learn article on blogs, but I
    wish to say that this write-up very pressured me to try and do
    it! Your writing taste has been amazed me. Thank you,
    very nice post.

  2. cbd says:

    I like the helpful info you provide in your articles.
    I’ll bookmark your blog and check again here regularly.
    I am quite sure I’ll learn many new stuff right here!
    Good luck for the next!

  3. Sunny Jarret Toole says:

    I just started my blog a few months ago and discovered this site just two weeks now, and wow…So grateful for you. Thanks for the post. awesome.. Sunny Jarret Toole

  4. Heddi Bronnie Sonja says:

    Uno puede aprender algo nuevo aquí todos los días. Estoy un habitual para la mayoría de los blogs, pero aún no sabía nada de un par de ellos. Heddi Bronnie Sonja

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *